هل يجوز الصلاة وقت الاذان يعد من الأسئلة الهامة التي يقوم العديد من الناس الذي يعتنقون الدين الإسلامي بالبحث عنها ، حتى يكونوا ويصبحوا على يقين وعلم بكل شيء يخص الصلاة، فهي الركن الأساسي والأهم من أركان الإسلام، والصلاة أول ما يُحاسب ويعاقب عليها المسلم يوم القيامة، وفي هذا المقال التالي على موقع الجنين سوف نقوم بالتعرف فيما إذا يجوز الصلاة وقت الآذان.

هل يجوز الصلاة وقت الاذان

هل يصح و يجوز الصلاة وقت الاذان ؟الإجابة على هذا السؤال هي :نعم يجوز لأنه لم يرد أي أية كريمة أوحديث نبوي شريف نهى ومنع الصلاة وقت الأذان، وإن كان الأفضل والمستحب أن يذكر ويقول المسلم أذكار وقت الأذان ويقوم المسلم بتردد الاذان خلف المؤذن بدالاً من القيام بالصلاة ،ثم يصلي بعد انتهاء الاذان، وقد أتى في الحديث النبوي الشريف عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إذا سَمِعْتُمُ المُؤَذِّنَ، فَقُولوا مِثْلَ ما يقولُ ثُمَّ صَلُّوا عَلَيَّ، فإنَّه مَن صَلَّى عَلَيَّ صَلاةً صَلَّى اللَّهُ عليه بها عَشْرًا، ثُمَّ سَلُوا اللَّهَ لِيَ الوَسِيلَةَ، فإنَّها مَنْزِلَةٌ في الجَنَّةِ، لا تَنْبَغِي إلَّا لِعَبْدٍ مِن عِبادِ اللهِ، وأَرْجُو أنْ أكُونَ أنا هُوَ، فمَن سَأَلَ لي الوَسِيلَةَ حَلَّتْ له الشَّفاعَةُ وقال ابن قدامة: قال الأثرم: “من المستحب أن يكون الركوع حين يشارف المؤذن على الانتهاء أو بعدما ينتهي المؤذن من الاذان ، فلا ينبغي ولا يجوز أن يقوم المسلم بالصلاة حتى ينتهي المؤذن من الاذان ، ومن المستحب والأفضل أن يقوم المسلم بانتظاره حتى ينتهي من الاذان، ويقول ما يقال بين الفضيليتن، وأما إذا لم يكرر وراء المؤذن، وباشر بالصلاة فورًا فلا بأس بذلك.

الأدعية الواردة بعد الأذان

من أهم وأبرز الأدعية الواجب والمستحب ذكرها وقولها بعد الأذان مباشرة هي:
• قول رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا: يستحب ويفضل أن يقول المسلم بعد الانتهاء من الأذان: “أشهدُ أنْ لا إلهَ إلَّا اللهُ وحْدَه لا شريكَ له، وأنَّ محمدًا عبدُه ورسولُه، رضيتُ بالله ربًّا، وبمحمَّدٍ رسولًا، وبالإسلام دِينًا”.
• الدعاء بين الأذان والأقامة: يستحب الدعاء ما بين الإقامة والأذان لأنه وقت اجابة للدعاء، فقد ورد عن أنس بن مالك عن النبي قال: (الدَّعْوةُ لا تُرَدُّ بيْن الأذانِ والإقامةِ؛ فادْعُوا)
• الصلاة على النبي: يستحب الصلاة على النبي عقب الأذان باتفاق جميع العلماء.
• سؤال الفضيلة و الوسيلة والمقام المحمود للنبي محمد: يستحب الدعاء للنبي بالفضيلة والوسيلة والدرجة العالية الرفيعة بعد الأذان مباشرة، فعن جابر بن عبدالله رضي الله عنه قال: (مَن قالَ حِينَ يَسْمَعُ النِّدَاءَ: اللَّهُمَّ رَبَّ هذِه الدَّعْوَةِ التَّامَّةِ، والصَّلَاةِ القَائِمَةِ آتِ مُحَمَّدًا الوَسِيلَةَ والفَضِيلَةَ، وابْعَثْهُ مَقَامًا مَحْمُودًا الذي وعَدْتَهُ، حَلَّتْ له شَفَاعَتي يَومَ القِيَامَةِ)

في هذا المقال قمنا بذكر إجابة سؤال هل يجوز الصلاة وقت الاذان والاجابة هي نعم يجوز ، ثم ذكرنا الادعية الواردة بعد الاذان.